نمذجة نوعية المياه في وادي الفارعة

Year: 
2013
Discussion Committee: 
د. نعمان مزيد/ مشرفا رئيسا
د. عبد الفتاح حسن/ مشرفا ثانياً
أ.د. مروان حداد/ ممتحنا داخليا
د. صبحي سمحان/ ممتحنا خارجيا
Supervisors: 
د. نعمان مزيد/ مشرفا رئيسا
د. عبد الفتاح حسن/ مشرفا ثانياً
Authors: 
عفاف تيسير علاونة
Abstract: 
الدراسات التي تعنى بنوعية المياه تعتبر أحدى الأدوات التي تستخدم لإدارة المصادر المائية من حيث تقييم الوضع الحالي لتلك المصادر المائية ومدى اختلافها عن معايير جودة المياه إن وجدت، وتحديد المعالجة المطلوبة لمصدر أو للجسم المائي المعني بالدراسة، وهذا الحال في منطقة الفارعة ووادي الفارعة الذي يقع تحت تأثير التلوث الناتج من ضخ المياه العادمة الغير معالجة من شرق مدينة نابلس بالإضافة إلى التلوث الناتج عن استخدامات الأراضي في منطقة الفارعة كان ذلك السبب في اختياره للدراسة في هذا البحث. إذ يهدف البحث إلى تحديد وتقييم الوضع الحالي لواد الفارعة ونمذجته باستخدام (QUAL2Kw model) وتوقع التغييرات المحتملة على الوادي وطرق الإدارة وإعادة التأهيل للوادي. بتقييم الوضع الحالي لوادي الفارعة نتج أن المياه العادمة التي تتدفق أو تُضَخْ من شرق مدينة نابلس هي الملوث الأساسي والرئيسي للوادي نتيجة القيم العالية المقاسة لمعدل المعايير الدالة على نوعية المياه فكان TKN = 233 , TDS = 2000 TSS = 1614 ملغم/لتر. كذلك قراءات الأكسجين المذاب بالماء DO = 0.34 في أعلى الوادي وقراءات ال BOD التي تعبر عن كمية الأكسجين اللازم لتحلل الملوثات العضوية في الوادي، وحدث تغيير واضح وكبير على هذه القيم خلال المجرى نتيجة عمليات التحلل الطبيعية التي تحدث، وتم نمذجة هذا الوضع للوادي في ثلاث حالات: فصل الصيف بأخذ أكبر تلوث يحدث وأكبر قيمة للملوثات في الوادي معبر عنها بال BOD، والحالة الثانية لفصل الشتاء بأخذ أقل تدفق بالمجرى minimum flow إذ يكون مصاحب لأقل تخفيف أو minimum dilution، والحالة الثالثة التي تم نمذجتها هي وضع اقل DO إذا صادف مع أقل تدفق minimum flow لوادي الفارعة، وهنالك توافق بين القيم الحقيقية ونتائج النمذجة في قياسات التدفق flow و ال DO, كذلك ظهر توافق في الاتجاه المعبر عن حاجة الرواسب للأكسجين Sediment Oxygen Demand (SOD) بالرغم من الاختلاف بالقيم. أدارة وإعادة تأهيل وادي الفارعة ممكنة باستخدام وسائل مختلفة : - إجراءات أو تقنيات إنشائية تحدث تغيير فيزيائي في مجرى الوادي و تضم: انشاء محطة معالجة للمياه العادمة في اعلى الوادي تم نمذجتها لتعطي قراءات DO من 2 ملغم/لتر بعد المعالجة مباشرة ألى حوالي 5.56 ملغم/لتر بعد جريان ما يقارب 7.77 كم, حتى يصل DO في نهاية الوادي إلى 8.6 ملغم/لتر و التي تؤثر بشكل كبير على نوعية المياه في الوادي إذ تصبح ظروف الوادي مناسبة لشتى انواع الحياه المائية, و غذا تم مراعاة الارشادات والمعايير الفلسطينية فيما يتعلق بالمسببات المرضية (fecal coliform and pathogens) يصبح التدفق بالوادي مناسباً للاستخدامات الزراعية حسب الارشادات الفلسطينية المحددة لذلك. من الاجراءات التي تساعد على تاهيل اوادي أيضاً: منع انجراف حواف الوادي باستخدام الأسلال الحجرية و الرصفات حسب الواد الانشائية المتوفرة لذلك إذ توجد هذه الاجراءات وتستخدم في الجزء السفلي من الوادي قرب عين شبلة , كذلك التهوية للتدفق باستخدام ال ladders and waterfalls التي ترفع نسبة ال DO مما يضمن ظروف و نوع افضل للمياه, بالاضافة ألى تنظيف قناة الوادي من الاوساخ والنفايات و ازالة العوائق التي تتشكل نتيجة الامطار و الفيضانات. - إجراءات و تقنيات غير انشائية اذ تضم بالغالب إجراءات إدارية و تنظيمية دون تغيير فعلي لمجرى الوادي او النهر مثل: زراعة منطقة حماية حول صفاف الوادي لتثبيت التربة ومنع الانجراف و التظليل على مياه الوادي بالاضافة إلى انها تعمل كضبط للفيضانات وتقليل نسبة الجريان السطحي الرواسب التي يحملها, من الوسائل الاخرى التي تساعد في تحسين نوعية المياه في وادي الفارعة أيضاً تحديد ما يسبب التلوث في منطقة الفارعة والوادي كتحديد نوع كمية السماد المستخدم كذلك تحديد أوقات اضافته هذا كله يساعد في تخفيف التلوث والسيطرة عليه، كذلك تحسين ظروف الصرف الصحي للمناطق المحيطة بالوادي, وتنظيم الاستخدامات الموجودة في المنطقة التي قد تؤدي إلى تدهور في نوعية المياه واقتراح البدائل وطرق الوقاية الممكنة لتقليل تلوث مياه وادي الفارعة.
Full Text: 
Pages Count: 
126
الحالة: 
Published