تأثير إضافة مستحضرات الإنزيمات إلى علائق الدجاج اللاحم المحتوية على مستويين من نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل

Year: 
2014
Discussion Committee: 
د. معن سماره/ مشرفا رئيسا
د. اياد بدران/ ممتحنا خارجيا
أ.د. جمال ابو عمر/ ممتحنا خارجيا
Supervisors: 
د. معن سماره/ مشرفا رئيسا
Authors: 
هاني كامل زيدان
Abstract: 
أُجريتْ هذه التجربة في مزرعة جامعة النجاح الوطنية في طولكرم؛ لدراسة تأثير إضافة أربعة مستويات من مستحضرات الإنزيمات إلى علائق الدجاج اللاحم المحتوية على مستويين من نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل في أداء الدجاج اللاحم، ومواصفات الدجاجة الذبيحة. وقد استعمل في التجربة ( 256 ) كتكوتًا لاحمًا (ذكورًا وإناثًا)، عمر كلّ واحد منها يوم واحد، وهي من نوع( روس 308 )؛ وفُسّمت الكتاكيتُ إلى ثماني معاملات اشتملت كل معاملة على أربع مكررات، واحتوى كلّ واحد منها على ثمانية كتاكيت, ثمّ وُزّعت توزيعًا عشوائيا، وكانت قد رُتّبت ْ ترتيبًا متفقًا والمعايير المعمولة بها تجارياْ- كما في دليل الشركة المنتجة للكتاكيت- وقد قدّم للكتاكيت عليقتين، هما : عليقة في البداية(1-21 يومًا)، وعليقة أخرى في النهاية (22- 35 يومًا) احتوى كلّ منهما إما على صفر أو 10 % نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل، ثم أضيف إلى كل عليقة إما (صفر) ،(0.15) ، )0.2) أو (0.25) غم/ كغم علف من مستحضر الأنزيم؛ ليتشكّل في النهاية ثمانية مجموعات غذائية. وقِيسَ كلٌّ من معدل الوزن ونسبة التحويل الغذائي أسبوعيًّا، وتكلفة العلائق لكلّ ( كغم ) وزن حي، وفي نهاية التجربة ذُبحَ أربعة فراريج من كل مكرر من أجل قياس قطعيات الذبيحة المختلفة. وكان تبين لنا من نتائج التجربة هذه، أنَّ إضافة نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل إلى علائق كتاكيت اللاحم أثرّ سلبًا في معدل الوزن، ومعدل التحويل الغذائي عند عمر 21 يوما، واستمر هذا التأثيرالسلبيّ إلى بداية الأسبوع الرابع، وبخاصة الكتاكيتُ التي تناولت عليقة احتوت 10% من نواتج لتقطير الحبوب دون أنزيم، أما في الأسبوع الرابع والخامس فقد انتهى التاثير السلبيّ؛ إذ تقارب معدل النمو ونسبة التحويل الغذائي للمجموعات الغذائية المختلفة. أما بالنسبة لتكلفة الكيلوغرام من الوزن الحي فقد لُوحظَ وجودُ فرقٍ واضحٍ بين العلائق المحتوية وغير المحتوية على نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل، كتأثير أساسي له (3.7 و 3.88 شيكل/كغم حي)، كما لُوحظَ أنّه عند إضافة مستحضرات الأنزيمات تلاشى هذا الفرق بين العلائق، فلم نجد فروقاً معنوية بين المعاملات الثمانية من حيثُ تكلفة الكيلوغرام من الوزن الحي، ولم تكن ثمة فروق معنوية بين المعاملات الثمانية من حيث مواصفات الذبيحة، ما عدا وزن الأمعاء؛ إذ وجد فرق معنوي بين مستويي نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل- مع أو دون - إضافة مستحضرات الأنزيمات، فكانت النتيجة (3.87 و5 %) على التوالي، مما أثّر ذلك في نسبة التصافي لهذه الفراريج، إذ تناسبت تناسبًا عكسيَّا بين العلائق التي لم تحتوِ على نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل، والتي احتوت على 10% من نواتج مجففة لتقطير الحبوب بالسوائل مع عدم إضافة مستحضرات الأنزيمات.
Full Text: 
Pages Count: 
89
الحالة: 
Published